الروابدة يرعى المؤتمر العربي الدولي الرابع لضمان جودة التعليم العالي في جامعة الزرقاء

 برعاية دولة الدكتور عبد الرؤوف الروابدة رئيس مجلس الأعيان الأردني، عقد في جامعة الزرقاء المؤتمر العربي الدولي الرابع لضمان جودة التعليم العالي، بالتعاون مع اتحاد الجامعات العربية، وبمشاركة 16 دولة عربية وأجنبية، وبنحو 100 بحثاً.

  وتطرق دولة عبد الرؤوف الروابدة، خلال  افتتاحه أعمال المؤتمر أن الأردن يفتقر لكثير من الموارد الطبيعية إلا أن الله انعم عليهم بالثروة البشرية كما قالها الملك الراحل الحسين بن طلال طيب الله ثراه (الإنسان أغلى ما نملك)، لافتا انه في الأردن حقق انجازاً متميزاً في التعليم والصحة وانجازاتنا واضحة للعيان.

  ودعا المشاركين في المؤتمر إلى الاهتمام بقضايا التعليم والتميز في مختلف المجالات، مؤكدا أن أبناء الأردن سيبقون يحفظون لكل الشعوب الود والوداد لدى زيارتهم وطنهم الثاني الأردن.

  وبين الدكتور محمود الوادي رئيس جامعة الزرقاء، ان الجامعة حرصت منذ نشأتها على أن تكون منارة المفكرين والوطنيين، والعلماء، كما ودأبت على عقد المؤتمرات والملتقيات العلمية، ويأتي هذه الاهتمام بجودة التعليم العالي في الأردن تلبيةً لرؤية جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم، للرعاية والاهتمام والتميز والجودة في مؤسسات التعليم العالي.

 وأضاف أن المؤتمر يضم العديد من المختصين في جودة التعليم العالي، وان هذا المؤتمر بلورة فهم عربي متكامل لجودة أداء الجامعات وجودة التعليم العالي، والذي يهدف إلى نقل الخبرات والتجارب العربية والأجنبية، والإفادة منها في مؤسساتنا التعليمية، متمنياً للمؤتمر والقائمين عليه بالتوفيق والنجاح في تحقيق الأهداف المنشودة، وأن يحظى المشاركون بتحقيق خطوات عملية من شأنها المساهمة في تحقيق الغاية المطلوبة.

من جهته أوضح الأستاذ الدكتور محمد رأفت الأمين العام المساعد لاتحاد الجامعات العربية، أن مجلس ضمان الجودة والاعتماد باتحاد الجامعات العربية يعمل على تحقيق أهدافه والتي تتضمن: في تعميم ثقافة الجودة، وإعداد معايير ومرجعيات ومؤشرات لضمان الجودة والاعتماد، ومساعدة الجامعات على بناء قدراتها المؤسسية وتطويرها، وإجراء عمليات الاعتماد المؤسسي والبرامجي للجامعات الأعضاء، بالإضافة لإجراء البحوث ذات العلاقة بضمان الجودة والاعتماد.

وأضاف أن الاتحاد يصدر أدلة ضمان الجودة والاعتماد، كما وتم عقد ورش متخصصة في مجال ضمن الجودة والاعتماد، معرباً عن شكره لجامعة الزرقاء والقائمين عليها، لاستضافتهم للمؤتمر، وللمشاركين من مختلف الدول، متمنياً أن يحظى المؤتمر بالتوفيق والنجاح.

وتضمن فعاليات المؤتمر في اليوم الأول محاضرتان رئيسيتان ألقى المحاضرة الأولى الأستاذ الدكتور عدنان بدران رئيس جامعة البتراء بعنوان "آفاق وتحديات التعليم العالي في الوطن العربي".

أما المحاضرة الثانية فألقاهاSapienza University of Rome, Italy /Prof. Luciano Saso بعنوان "Research and Innovation Models in European Universities"

وسيناقش المؤتمر خلال فترة انعقاده على مدار ثلاثة أيام، عشر جلسات تتضمن المحاور التالية: معايير جودة البرامج الأكاديمية، وضمان جودة التعليم العالي، وإدارة الجودة الشاملة، والتقويم الداخلي والخارجي، والتخطيط الاستراتيجي، وتجارب عربية وعالمية بالجودة، وضمان جودة التعليم الالكتروني والبحث العلمي، وجودة عضو هيئة التدريس، وجودة الخدمات الصحية.

حضر الافتتاح عطوفة محافظ الزرقاء عادل الروسان، الدكتور محمود أبو شعيرة رئيس مجلس إدارة شركة الزرقاء للتعليم والاستثمار(مالكة جامعة الزرقاء)، ورئيس مجلس الأمناء الدكتور راتب السعود، وعدد من رؤساء الجامعات الأردنية والعربية، وكبار المسؤولين، وفي ختام الافتتاح سلم الدكتور محمود أبو شعيرة والدكتور محمود الوادي درعاً تقديرياً لراعى المؤتمر الدكتور عبد الرؤوف الروابدة، كما وتم تبادل الدروع التقديرية.